0 تصويتات
بواسطة (177ألف نقاط)

السؤال : من هم السلاجقة والعثمانيين ؟ ؟

اهلا بكم في موقع سين نيوز الذي يعمل بكل جدية وأهتمام بالغ من أجل توفير أفضل وأدق الحلول لكافة الاسئلة المطروحة لدينا

السؤال : من هم السلاجقة والعثمانيين ؟ ؟

ونود عبر موقع سين نيوز وعبر أفضل معلمين ومعلمات في المملكة العربية السعودية ان نقدم لكم اجابة السؤال التالي :

و الجواب الصحيح يكون هو : 

تعرف على الفرق بين السلاجقة والعثمانيين والأتراك وأين يلتقون وأين يفترقون .. حصري

تعرف على الفرق بين السلاجقة والعثمانيين والأتراك وأين يلتقون وأين يفترقون .. حصري

image

يمكنك ببساطة ان ترتبك وتختلط عليك العلاقة والفرق بين الاتراك والسلاجقة والعثمانيين وما هي نقاط التقائهم وما هي الفوارق بينهم ، وقد بدا هذا الامر جليا على وجه الخصوص بعد ان تصدرت الدراما التاريخية اعداد المشاهدات وقد جعلت المشاهد في حيرة ما بين السلجوقي والتركي وبالتأكيد العثماني ، ناهيك عن الباحثين في التاريخ ومحبي التعرف على اسراره ، وفي هذا لموضوع سوف اتحدث عنهم بايجاز.

اصل الاتراك

يجمع المؤرخين على ان اصل الاتراك يعود الى اقوام وشعوب أوروآسيوية تقيم في شمال وو سط وغرب أوراسيا، و أول ظهور لكلمة ترك في رسالة من إمبراطور الصين في ذلك الوقت إلى خان عظيم غوكتورك اسمه إشبارا أو شيتو سنة 585 ميلادي، حيث وصفه الإمبراطور الصيني بخان الترك الأعظم، وفي مصادر اخرى يذكر ان يعود لفظ ترك إلى ترك بن كومر بن يافث بن نوح عليه السلام ، وقد كانت شعوب قوية واسست إمبراطورية في تلك المناطق عرفت بإمبراطورية الهون التي كانت العدو الأول للإمبراطورية الصينية وقد كانت تمتلك العديد من القبائل ومنها قبائل الاوغوز الذين نزحوا فيما بعد الى تركيا وايران والبلاد العربية .

اصل السلاجقة

يعود اصل السلاجقة الى قبيلة قنق التركمانية وهم احد اسياد قبيلة الاوغوز التركية التي تعتبر أورو اسيوية ، والتي كانت من اقوى القبائل التي استطاعت ان تفرض سيطرتها على تلك المناطق والتي تقع في منطقة جبال اورال الواقعة بين روسيا واسيا الوسطة وتلك المناطق ما بين اسيا واوربا.

وفي سنة 800 ارتحلت قبائل الغز بعد ان حدثت الكثير من المشاكل فيما بين القبائل الكبيرة ليسكنوا السهوب شمال بحيرة الكاش في كازخستان وبقوا ما بين سنتي 800-900 ميلادية حتى اعتنقت احد هذه القبائل الإسلام بعد ان تاثروا بدعاة اسلامين فاعتنقت القبيلة الإسلام، واصبح خلاف بينهم وبين القبائل كونهم دخلوا الى الإسلام فاخذهم كبيرهم سلجوق ونزحوا الى بلاد فارس لتصبح واحدة من اقوى الامبراطوريات في تلك المنطقة وتسمى الدولة السلجوقية، ويوجد العديد من المصادر التي تتحدث عن تسلسلات وانجازات التي تحسب الى الاسلام وهذه الدولة التي امتدت بين سنتي 1037 – 1194 ميلادي.

وقد ذكر الدكتور علي محمد الصلابي في كتابه دولة السلاجقة ص20 ، انه وبعد وفاة سلجوق في جند، خلف عددًا من الأولاد ساروا على سياسة والدهم في شن الغارات على الترك الوثنين وبذلوا جهودًا كبيرة في حماية السكان المسلمين، فازدادت قواتهم وتوسعت أراضيهم وقد أكسبهم ذلك كله احترام الحكام المسلمين المجاورين لهم، فقد غزا ميكائيل بن سلجوق بعض بلاد الكفار من الترك فقاتل حتى استشهد في سبيل الله، وقد امتدت أراضيهم من بلاد فارس مرورا الى العراق وسوريا حتى تركيا التي كانت تحت يد البيزنطيين.

اصل العثمانيين

يعود اصل العثمانيين الى قبيلة الكاي وهي واحدة من قبائل الاوغوز التي تنتمي اليها السلاجقة وهم قبائل كانوا يسكنون آسيا الوسطى، في البوادي الواقعة بين جبال آلطاي شرقًا وبحر قزوين في الغرب ، وقد كانت هذ القبائل التركمانية تمتهن الرعي وعمل السجاد بالإضافة الى صناعة الفرسان والمقاتلين حيث انهم يمتلكون قاعدة كبيرة من الاساطير التي تخلد اسلافهم والتي تعد كونها اساطير اقرب الى الحقيقة الا انها كانت توقد نار العزيمة فيهم فقد كانوا من اشد المقاتلين واكثرهم صلابة كما عرفهم التاريخ ، وقد كان هولاء من اشد الأعداء للمغول الذين يشتركون معهم في العرق ويختلفون عنهم بالدين ، كما انهم كانوا من الموالين للدولة السلجوقية التي تعد دولة مسلمة بالإضافة الى انهم أولاد عمومتهم.

وقد برزت قبيلتهم الكاي كأقوى القبائل منذ عهد سليمان شاه والد ارطغرل وجد عثمان مؤسس الدولة العثمانية ، حيث ان الدولة السلجوقية سمعت ببطولاتهم في حربهم مع الصليبين والمغول دفاعا عن الأرض والدين فاقتطعت ارض من أراضي الدول السلجوقية التي امتدت من بلاد فارس الى العراق وسوريا ثم تركيا ، واعطتها الى قبيلة الكاي بقيادة ارطغرل غازي .

وبعد ارطغرل استلم ابنه عثمان القبيلة ليكمل مسيرة ابيه وقد قام بتحقيق حلم ابيه وقام بفتح قلعة قراجي حصار التي كانت مركز قوة البيزنطيين في تلك المنطقة لتكون مركز قوة عثمان ونقطة انطلاقه نحو تأسيس الدولة العثمانية التي امتدت ما بين 1299 – 1923، بعد انهيار الدولة السلجوقية ، لتبح واحدة من اقوى الإمبراطوريات الإسلامية لاكثر من 600 سنة ، وقد أصبحت الاسم المرعب لاوربا والبلاد الأخرى .

نقطة التقاء الترك والسلاجقة والعثمانيين

بعد ان تم إيضاح أصول كل من هذه الشعوب فهي تلتقي بالنسب نفسه والاصل نفسه ويجمعهم العرق والسكن واللغة والدين بالنسبة الى العثمانيين والسلاجقة الا ان هناك القبائل التركية والشعوب التركية الأخرى التي لم تعتنق الإسلام والتي بقيت اما وثنية او اعتنقت اديان أخرى فلا تلتقي بهذه النقطة مع السلاجقة والعثمانيين .

نقطة الافتراق بينهم

نقطة الافتراق بين السلاجقة واسلافهم الاترك هو عندما افترقوا عنهم بعد اعتناقهم الدين الإسلامي وانتقالهم الى مناطق بالد فارس حتى انهم تعلموا لغتهم الفارسية واصبحوا ينطقون بها ، كما ان العثمانيين انتقلوا الى مناطق تركيا ومناطق وبحر قزوين ليستقروا بعدها في تركيا والمناطق المحيطة بها ، كما قد بقيت العديد منهم في مناطقهم الاصلية ما بين الصين وروسيا وتلك المناطق من العالم .

خاتمة

وأخيرا وليس اخرا فقد وضح المؤرخون ان أصول الاتراك والسلاجقة والعثمانيين هو اصل واحد وقد كانت قبائل وشعوب قوية وقد سيطرت على أراضي حتى أصبحت امبراطوريات وقد انتسبت هذه الامبراطوريات الى الإسلام وانطلقت بفتوحات نسبت الى الفتوحات الإسلامية ، وتعد الدولة العثمانية واحدة من اقوى الدول التي قامت باخر واكبر فتوحات إسلامية خلال الـ 600 عام التي حكمت بها .

شعار الدولة السلجوقية 

image

شعار الدولة العثمانية 

image

الخميس, 08 آب 2019, 10:27

مقال جميل مختصر موجز 

اول مرة اعرف ان السلاجقة والعثمانين من قبائل الغز يعني نفس القبيلة

طبعا تركيا بتكوينها الحالي اعراق مختلفة 

اظن اكثرهم روم

السبت, 21 تشرين الثاني 2020, 18:19

نحوس نعرف ما العلاقة بين معركة ملاذكرد بنشاة الدولة العثمانية

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة (177ألف نقاط)

تعرف على الفرق بين السلاجقة والعثمانيين والأتراك وأين يلتقون وأين يفترقون .. حصري

تعرف على الفرق بين السلاجقة والعثمانيين والأتراك وأين يلتقون وأين يفترقون .. حصري

image

يمكنك ببساطة ان ترتبك وتختلط عليك العلاقة والفرق بين الاتراك والسلاجقة والعثمانيين وما هي نقاط التقائهم وما هي الفوارق بينهم ، وقد بدا هذا الامر جليا على وجه الخصوص بعد ان تصدرت الدراما التاريخية اعداد المشاهدات وقد جعلت المشاهد في حيرة ما بين السلجوقي والتركي وبالتأكيد العثماني ، ناهيك عن الباحثين في التاريخ ومحبي التعرف على اسراره ، وفي هذا لموضوع سوف اتحدث عنهم بايجاز.

اصل الاتراك

يجمع المؤرخين على ان اصل الاتراك يعود الى اقوام وشعوب أوروآسيوية تقيم في شمال وو سط وغرب أوراسيا، و أول ظهور لكلمة ترك في رسالة من إمبراطور الصين في ذلك الوقت إلى خان عظيم غوكتورك اسمه إشبارا أو شيتو سنة 585 ميلادي، حيث وصفه الإمبراطور الصيني بخان الترك الأعظم، وفي مصادر اخرى يذكر ان يعود لفظ ترك إلى ترك بن كومر بن يافث بن نوح عليه السلام ، وقد كانت شعوب قوية واسست إمبراطورية في تلك المناطق عرفت بإمبراطورية الهون التي كانت العدو الأول للإمبراطورية الصينية وقد كانت تمتلك العديد من القبائل ومنها قبائل الاوغوز الذين نزحوا فيما بعد الى تركيا وايران والبلاد العربية .

اصل السلاجقة

يعود اصل السلاجقة الى قبيلة قنق التركمانية وهم احد اسياد قبيلة الاوغوز التركية التي تعتبر أورو اسيوية ، والتي كانت من اقوى القبائل التي استطاعت ان تفرض سيطرتها على تلك المناطق والتي تقع في منطقة جبال اورال الواقعة بين روسيا واسيا الوسطة وتلك المناطق ما بين اسيا واوربا.

وفي سنة 800 ارتحلت قبائل الغز بعد ان حدثت الكثير من المشاكل فيما بين القبائل الكبيرة ليسكنوا السهوب شمال بحيرة الكاش في كازخستان وبقوا ما بين سنتي 800-900 ميلادية حتى اعتنقت احد هذه القبائل الإسلام بعد ان تاثروا بدعاة اسلامين فاعتنقت القبيلة الإسلام، واصبح خلاف بينهم وبين القبائل كونهم دخلوا الى الإسلام فاخذهم كبيرهم سلجوق ونزحوا الى بلاد فارس لتصبح واحدة من اقوى الامبراطوريات في تلك المنطقة وتسمى الدولة السلجوقية، ويوجد العديد من المصادر التي تتحدث عن تسلسلات وانجازات التي تحسب الى الاسلام وهذه الدولة التي امتدت بين سنتي 1037 – 1194 ميلادي.

وقد ذكر الدكتور علي محمد الصلابي في كتابه دولة السلاجقة ص20 ، انه وبعد وفاة سلجوق في جند، خلف عددًا من الأولاد ساروا على سياسة والدهم في شن الغارات على الترك الوثنين وبذلوا جهودًا كبيرة في حماية السكان المسلمين، فازدادت قواتهم وتوسعت أراضيهم وقد أكسبهم ذلك كله احترام الحكام المسلمين المجاورين لهم، فقد غزا ميكائيل بن سلجوق بعض بلاد الكفار من الترك فقاتل حتى استشهد في سبيل الله، وقد امتدت أراضيهم من بلاد فارس مرورا الى العراق وسوريا حتى تركيا التي كانت تحت يد البيزنطيين.

اصل العثمانيين

يعود اصل العثمانيين الى قبيلة الكاي وهي واحدة من قبائل الاوغوز التي تنتمي اليها السلاجقة وهم قبائل كانوا يسكنون آسيا الوسطى، في البوادي الواقعة بين جبال آلطاي شرقًا وبحر قزوين في الغرب ، وقد كانت هذ القبائل التركمانية تمتهن الرعي وعمل السجاد بالإضافة الى صناعة الفرسان والمقاتلين حيث انهم يمتلكون قاعدة كبيرة من الاساطير التي تخلد اسلافهم والتي تعد كونها اساطير اقرب الى الحقيقة الا انها كانت توقد نار العزيمة فيهم فقد كانوا من اشد المقاتلين واكثرهم صلابة كما عرفهم التاريخ ، وقد كان هولاء من اشد الأعداء للمغول الذين يشتركون معهم في العرق ويختلفون عنهم بالدين ، كما انهم كانوا من الموالين للدولة السلجوقية التي تعد دولة مسلمة بالإضافة الى انهم أولاد عمومتهم.

وقد برزت قبيلتهم الكاي كأقوى القبائل منذ عهد سليمان شاه والد ارطغرل وجد عثمان مؤسس الدولة العثمانية ، حيث ان الدولة السلجوقية سمعت ببطولاتهم في حربهم مع الصليبين والمغول دفاعا عن الأرض والدين فاقتطعت ارض من أراضي الدول السلجوقية التي امتدت من بلاد فارس الى العراق وسوريا ثم تركيا ، واعطتها الى قبيلة الكاي بقيادة ارطغرل غازي .

وبعد ارطغرل استلم ابنه عثمان القبيلة ليكمل مسيرة ابيه وقد قام بتحقيق حلم ابيه وقام بفتح قلعة قراجي حصار التي كانت مركز قوة البيزنطيين في تلك المنطقة لتكون مركز قوة عثمان ونقطة انطلاقه نحو تأسيس الدولة العثمانية التي امتدت ما بين 1299 – 1923، بعد انهيار الدولة السلجوقية ، لتبح واحدة من اقوى الإمبراطوريات الإسلامية لاكثر من 600 سنة ، وقد أصبحت الاسم المرعب لاوربا والبلاد الأخرى .

نقطة التقاء الترك والسلاجقة والعثمانيين

بعد ان تم إيضاح أصول كل من هذه الشعوب فهي تلتقي بالنسب نفسه والاصل نفسه ويجمعهم العرق والسكن واللغة والدين بالنسبة الى العثمانيين والسلاجقة الا ان هناك القبائل التركية والشعوب التركية الأخرى التي لم تعتنق الإسلام والتي بقيت اما وثنية او اعتنقت اديان أخرى فلا تلتقي بهذه النقطة مع السلاجقة والعثمانيين .

نقطة الافتراق بينهم

نقطة الافتراق بين السلاجقة واسلافهم الاترك هو عندما افترقوا عنهم بعد اعتناقهم الدين الإسلامي وانتقالهم الى مناطق بالد فارس حتى انهم تعلموا لغتهم الفارسية واصبحوا ينطقون بها ، كما ان العثمانيين انتقلوا الى مناطق تركيا ومناطق وبحر قزوين ليستقروا بعدها في تركيا والمناطق المحيطة بها ، كما قد بقيت العديد منهم في مناطقهم الاصلية ما بين الصين وروسيا وتلك المناطق من العالم .

خاتمة

وأخيرا وليس اخرا فقد وضح المؤرخون ان أصول الاتراك والسلاجقة والعثمانيين هو اصل واحد وقد كانت قبائل وشعوب قوية وقد سيطرت على أراضي حتى أصبحت امبراطوريات وقد انتسبت هذه الامبراطوريات الى الإسلام وانطلقت بفتوحات نسبت الى الفتوحات الإسلامية ، وتعد الدولة العثمانية واحدة من اقوى الدول التي قامت باخر واكبر فتوحات إسلامية خلال الـ 600 عام التي حكمت بها .

شعار الدولة السلجوقية 

image

شعار الدولة العثمانية 

image

الخميس, 08 آب 2019, 10:27

مقال جميل مختصر موجز 

اول مرة اعرف ان السلاجقة والعثمانين من قبائل الغز يعني نفس القبيلة

طبعا تركيا بتكوينها الحالي اعراق مختلفة 

اظن اكثرهم روم

السبت, 21 تشرين الثاني 2020, 18:19

نحوس نعرف ما العلاقة بين معركة ملاذكرد بنشاة الدولة العثمانية

مرحبًا بك إلى سين نيوز | سؤال وجواب أسئلة عامة، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...