0 تصويتات
بواسطة (179ألف نقاط)

سؤال : : مرض الصرع؟

اهلا بكم في موقع سين نيوز الذي يعمل بكل جدية وأهتمام بالغ من أجل توفير أفضل وأدق الحلول لكافة الاسئلة المطروحة لدينا

السؤال : : مرض الصرع ؟

ونود عبر موقع سين نيوز وعبر أفضل معلمين ومعلمات في المملكة العربية السعودية ان نقدم لكم اجابة السؤال التالي :

و الجواب الصحيح يكون هو :

الصَّرَع هو اضطراب في الجهاز العصبي المركزي (عصبيٌّ)، حيث يُصبِح نشاط الدماغ غير طبيعيٍّ، مُسبِّبًا حدوث نوبات أو فترات من السلوكيات، والأحاسيس غير العاديَّة، وأحيانًا فقدان الوعي.

يُمكِن أن يُصاب أيُّ شخص بالصَّرَع. ويُؤثِّر الصَّرَع على كل من الذكور والإناث من جميع الأعراق والخلفيات والأعمار.

قد تَختَلِف أعراض التشنُّجات اختلافًا كبيرًا. يُحَمْلِق بعض الناس المصابين بالصرع ببساطة في الفراغ أثناء إصابتهم بنوبة، بينما تختلج ذراعا أو قدما الآخرين مِرارا. لا يُمكِن تشخيصكَ بالصرع بسبب نوبة واحدة. ويتطلَّب تشخيص الصرع عامةً حدوث نوبتين غير مُبرَّرَتَيْن على الأقل.

يُمكِن أن يتحكَّم العلاج بالأدوية، وأحيانًا الجراحة، في نوبات الصَّرَع في غالبية الأشخاص المُصابين. ويحتاج بعض الناس إلى العلاج مدى الحياة للسيطرة على التشنُّجات، بينما تختفي في النهاية مع آخرين. كما قد يُشفَى بعض الأطفال المُصابين بالصَّرَع مع تقدُّم العمر.

الأعراض

ونظرًا لأن الصرع ناتج عن نشاط غير طبيعي في المخ، فإن النوبات يمكن أن تؤثر على أي عملية ينسقها الدماغ. قد تشمل علامات النوبة وأعراضها ما يلي:

  • الارتباك المؤقت
  • نوبة التحديق
  • حركات رجيج واهتزاز للذراعين والساقين لا يمكن السيطرة عليها
  • فقدان الوعي أو الإدراك
  • أعراض نفسية؛ مثل الخوف أو القلق أو وهم سبق الرؤية (الديجا فو)

تختلف الأعراض اعتمادًا على نوع النوبة. في معظم الحالات، عادةً ما يصاب الشخص المصاب بالصرع بنفس نوع النوبة في كل مرة؛ ومن ثم فإن الأعراض تكون متشابهة من حلقة إلى أخرى.

يصنِّف الأطباء بشكل عام النوبات إلى بؤرية ومعمَّمة، بناءً على الطريقة التي يبدأ بها الدماغ غير الطبيعي نشاطه

الأسباب

لا يوجد سبب محدَّد للصَّرَع في نصف عدد الأشخاص المصابين بهذه الحالة المرضية. أمَّا في نصف عدد الأشخاص الآخرين، فقد يَرجِع ذلك إلى عوامل متنوِّعة بما في ذلك:

·         التأثير الوراثي. تُتَوَارَث بعض أنواع الصَّرَع المصنَّفة حسب نوع النوبة التي تُعاني منها، أو الجزء المصاب بالمخ. وفي هذه الحالات، فمن المحتَمَل وجود تأثير وراثي.

رَبَط الباحثون بعض أنواع الصَّرَع بجينات محدَّدة، ولكن بالنسبة لمعظم الأشخاص، فإن الجينات ليست سوى جزء من سبب الصَّرَع. قد يكون هناك جينات محدَّدة تجعل الشخص أكثر حساسية لظروف بيئية تتسبَّب في نوبات.

  • رضح الرأس. يَحدُث رضح الرأس نتيجة لحادث سيارة، أو يمكن أن تسبِّب الإصابات الأخرى الرضحية الإصابة بالصَّرَع.
  • أمراض المخ. يُمكِن أن تُسبِّب أمراض المخ التي تسبِّب تَلَفًا بالمخ، مثل أورام الدماغ أو السكتات الدماغية، الإصابة بالصَّرَع. تُعَدُّ السكتة الدماغية السبب الرئيسي للصَّرَع لدى البالغين الذين تزيد أعمارهم عن 35 عامًا.
  • أمراض مُعدية. يُمكِن أن تُسبِّب الأمراض المعدية، مثل الالتهاب السحائي والإيدز والتهاب الدماغ الفيروسي، الإصابة بالصرع.
  • إصابة قبل الولادة. يكون الأطفال قبل الولادة سريعي التأثُّر بأضرار الدماغ، التي يُمكِن أن تَنتُج عن عدة عوامل، مثل عدوى لدى الأم، أو سوء التغذية، أو نقص الأكسجين. يُمكِن أن يُؤدِّي تَلَف الدماغ هذا إلى الإصابة بالصَّرَع أو الشلل الدماغي.
  • اضطرابات النمو. قد يَرتَبِط الصَّرَع في بعض الأحيان باضطرابات النمو، مثل التوحُّد، والورم العصبي الليفي.

مضاعفات الصرع الأخرى المهددة للحياة غير شائعة، ولكنها محتملة الحدوث مثل:

·         حالة صرعية. تحدُث هذه الحالة إذا كنتَ في حالة من نشاط نوبة صرع مستمرة تستمر لأكثر من خمس دقائق، أو إذا كانت نوبات صرع متكررة الحدوث بدون استعادة الوعي بالكامل فيما بينها. الأشخاص المصابون بهذه الحالة الصرعية معرَّضون بشكل أكبر لخطر تلف الدماغ الدائم والموت.

·         الموت المفاجئ غير المتوقع أثناء الصرع (SUDEP). المصابون بالصرع معرَّضون بنسبة بسيطة لخطر الموت غير المتوقَّع المفاجئ. السبب في هذا غير معلوم، ولكن أظهرت بعض الأبحاث أن ذلك قد يحدث نتيجة لأمراض في القلب أو التنفس.

أما المصابون بنوبات صرع توترية رمعية متكررة، أو الذين لا تتم السيطرة على نوبات الصرع لديهم بالأدوية، فهم معرَّضون بشكل أكبر لخطر SUDEP. بشكل عام، 1 بالمئة تقريبًا من المصابين بالصرع يموتون نتيجة لـ SUDEP.

 

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة (179ألف نقاط)

ونود عبر موقع سين نيوز وعبر أفضل معلمين ومعلمات في المملكة العربية السعودية ان نقدم لكم اجابة السؤال التالي :

و الجواب الصحيح يكون هو :

الصَّرَع هو اضطراب في الجهاز العصبي المركزي (عصبيٌّ)، حيث يُصبِح نشاط الدماغ غير طبيعيٍّ، مُسبِّبًا حدوث نوبات أو فترات من السلوكيات، والأحاسيس غير العاديَّة، وأحيانًا فقدان الوعي.

يُمكِن أن يُصاب أيُّ شخص بالصَّرَع. ويُؤثِّر الصَّرَع على كل من الذكور والإناث من جميع الأعراق والخلفيات والأعمار.

قد تَختَلِف أعراض التشنُّجات اختلافًا كبيرًا. يُحَمْلِق بعض الناس المصابين بالصرع ببساطة في الفراغ أثناء إصابتهم بنوبة، بينما تختلج ذراعا أو قدما الآخرين مِرارا. لا يُمكِن تشخيصكَ بالصرع بسبب نوبة واحدة. ويتطلَّب تشخيص الصرع عامةً حدوث نوبتين غير مُبرَّرَتَيْن على الأقل.

يُمكِن أن يتحكَّم العلاج بالأدوية، وأحيانًا الجراحة، في نوبات الصَّرَع في غالبية الأشخاص المُصابين. ويحتاج بعض الناس إلى العلاج مدى الحياة للسيطرة على التشنُّجات، بينما تختفي في النهاية مع آخرين. كما قد يُشفَى بعض الأطفال المُصابين بالصَّرَع مع تقدُّم العمر.

الأعراض

ونظرًا لأن الصرع ناتج عن نشاط غير طبيعي في المخ، فإن النوبات يمكن أن تؤثر على أي عملية ينسقها الدماغ. قد تشمل علامات النوبة وأعراضها ما يلي:

  • الارتباك المؤقت
  • نوبة التحديق
  • حركات رجيج واهتزاز للذراعين والساقين لا يمكن السيطرة عليها
  • فقدان الوعي أو الإدراك
  • أعراض نفسية؛ مثل الخوف أو القلق أو وهم سبق الرؤية (الديجا فو)

تختلف الأعراض اعتمادًا على نوع النوبة. في معظم الحالات، عادةً ما يصاب الشخص المصاب بالصرع بنفس نوع النوبة في كل مرة؛ ومن ثم فإن الأعراض تكون متشابهة من حلقة إلى أخرى.

يصنِّف الأطباء بشكل عام النوبات إلى بؤرية ومعمَّمة، بناءً على الطريقة التي يبدأ بها الدماغ غير الطبيعي نشاطه

الأسباب

لا يوجد سبب محدَّد للصَّرَع في نصف عدد الأشخاص المصابين بهذه الحالة المرضية. أمَّا في نصف عدد الأشخاص الآخرين، فقد يَرجِع ذلك إلى عوامل متنوِّعة بما في ذلك:

·         التأثير الوراثي. تُتَوَارَث بعض أنواع الصَّرَع المصنَّفة حسب نوع النوبة التي تُعاني منها، أو الجزء المصاب بالمخ. وفي هذه الحالات، فمن المحتَمَل وجود تأثير وراثي.

رَبَط الباحثون بعض أنواع الصَّرَع بجينات محدَّدة، ولكن بالنسبة لمعظم الأشخاص، فإن الجينات ليست سوى جزء من سبب الصَّرَع. قد يكون هناك جينات محدَّدة تجعل الشخص أكثر حساسية لظروف بيئية تتسبَّب في نوبات.

  • رضح الرأس. يَحدُث رضح الرأس نتيجة لحادث سيارة، أو يمكن أن تسبِّب الإصابات الأخرى الرضحية الإصابة بالصَّرَع.
  • أمراض المخ. يُمكِن أن تُسبِّب أمراض المخ التي تسبِّب تَلَفًا بالمخ، مثل أورام الدماغ أو السكتات الدماغية، الإصابة بالصَّرَع. تُعَدُّ السكتة الدماغية السبب الرئيسي للصَّرَع لدى البالغين الذين تزيد أعمارهم عن 35 عامًا.
  • أمراض مُعدية. يُمكِن أن تُسبِّب الأمراض المعدية، مثل الالتهاب السحائي والإيدز والتهاب الدماغ الفيروسي، الإصابة بالصرع.
  • إصابة قبل الولادة. يكون الأطفال قبل الولادة سريعي التأثُّر بأضرار الدماغ، التي يُمكِن أن تَنتُج عن عدة عوامل، مثل عدوى لدى الأم، أو سوء التغذية، أو نقص الأكسجين. يُمكِن أن يُؤدِّي تَلَف الدماغ هذا إلى الإصابة بالصَّرَع أو الشلل الدماغي.
  • اضطرابات النمو. قد يَرتَبِط الصَّرَع في بعض الأحيان باضطرابات النمو، مثل التوحُّد، والورم العصبي الليفي.

مضاعفات الصرع الأخرى المهددة للحياة غير شائعة، ولكنها محتملة الحدوث مثل:

·         حالة صرعية. تحدُث هذه الحالة إذا كنتَ في حالة من نشاط نوبة صرع مستمرة تستمر لأكثر من خمس دقائق، أو إذا كانت نوبات صرع متكررة الحدوث بدون استعادة الوعي بالكامل فيما بينها. الأشخاص المصابون بهذه الحالة الصرعية معرَّضون بشكل أكبر لخطر تلف الدماغ الدائم والموت.

·         الموت المفاجئ غير المتوقع أثناء الصرع (SUDEP). المصابون بالصرع معرَّضون بنسبة بسيطة لخطر الموت غير المتوقَّع المفاجئ. السبب في هذا غير معلوم، ولكن أظهرت بعض الأبحاث أن ذلك قد يحدث نتيجة لأمراض في القلب أو التنفس.

أما المصابون بنوبات صرع توترية رمعية متكررة، أو الذين لا تتم السيطرة على نوبات الصرع لديهم بالأدوية، فهم معرَّضون بشكل أكبر لخطر SUDEP. بشكل عام، 1 بالمئة تقريبًا من المصابين بالصرع يموتون نتيجة لـ SUDEP.

مرحبًا بك إلى سين نيوز | سؤال وجواب أسئلة عامة، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...