0 تصويتات
بواسطة (181ألف نقاط)

سؤال : لماذا نهى النبي عن الاكل من وسط الصحن ؟

اهلا بكم في موقع سين نيوز الذي يعمل بكل جدية وأهتمام بالغ من أجل توفير أفضل وأدق الحلول لكافة الاسئلة المطروحة لدينا

السؤال:  لماذا نهى النبي عن الاكل من وسط الصحن ؟

ونود عبر موقع سين نيوز وعبر أفضل معلمين ومعلمات في المملكة العربية السعودية ان نقدم لكم اجابة السؤال التالي :

و الجواب الصحيح يكون هو :

حديث وارد عن النبي ‏صلى الله عليه وسلم، وهو قوله ‏عليه الصلاة والسلام: البركة تنزل ‏وسط الطعام، فكلوا من حافتيه. رواه ‏الترمذي قال الشيخ الألباني: صحيح ‏لغيره.


وعليه، فإن المعنى الذي أشرت إليه ‏صحيح، إذ يستحب الأكل من حافة ‏الصحن أو القصعة، لا من وسطه ‏للحديث المشار أليه آنفا، ولقول ‏النبي صلى الله عليه لعمر بن أبي ‏سلمة: يا غلام سم الله، وكل ‏بيمينك، وكل مما يليك. رواه ‏البخاري وغيره.

 وقال الشيخ ابن ‏عثيمين في شرح رياض الصالحين: وقوله صلى الله عليه وسلم: إن ‏البركة تتنزل في وسط الطعام. يدل ‏على أن الإنسان إذا أكل من أعلاه، أي ‏من الوسط، نزعت البركة من الطعام. ‏قال أهل العلم: إلا إذا كان الطعام ‏أنواعا، وكان نوع منه في الوسط، ‏وأراد أن يأخذ منه شيئا، فلا بأس مثل ‏أن يوضع اللحم في وسط الصحفة، ‏فإنه لا بأس أن تأكل من اللحم ولو ‏كان في وسطها؛ لأنه ليس له نظير ‏في جوانبها، فلا حرج كما أن النبي ‏صلى الله عليه وسلم كان يتتبع ‏الدباء يلتقطها من الصحفة كلها، ‏والدباء هي القرع. انتهى.

 

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة (181ألف نقاط)

؟

ونود عبر موقع سين نيوز وعبر أفضل معلمين ومعلمات في المملكة العربية السعودية ان نقدم لكم اجابة السؤال التالي :

و الجواب الصحيح يكون هو :

حديث وارد عن النبي ‏صلى الله عليه وسلم، وهو قوله ‏عليه الصلاة والسلام: البركة تنزل ‏وسط الطعام، فكلوا من حافتيه. رواه ‏الترمذي قال الشيخ الألباني: صحيح ‏لغيره.


وعليه، فإن المعنى الذي أشرت إليه ‏صحيح، إذ يستحب الأكل من حافة ‏الصحن أو القصعة، لا من وسطه ‏للحديث المشار أليه آنفا، ولقول ‏النبي صلى الله عليه لعمر بن أبي ‏سلمة: يا غلام سم الله، وكل ‏بيمينك، وكل مما يليك. رواه ‏البخاري وغيره.

 وقال الشيخ ابن ‏عثيمين في شرح رياض الصالحين: وقوله صلى الله عليه وسلم: إن ‏البركة تتنزل في وسط الطعام. يدل ‏على أن الإنسان إذا أكل من أعلاه، أي ‏من الوسط، نزعت البركة من الطعام. ‏قال أهل العلم: إلا إذا كان الطعام ‏أنواعا، وكان نوع منه في الوسط، ‏وأراد أن يأخذ منه شيئا، فلا بأس مثل ‏أن يوضع اللحم في وسط الصحفة، ‏فإنه لا بأس أن تأكل من اللحم ولو ‏كان في وسطها؛ لأنه ليس له نظير ‏في جوانبها، فلا حرج كما أن النبي ‏صلى الله عليه وسلم كان يتتبع ‏الدباء يلتقطها من الصحفة كلها، ‏والدباء هي القرع. انتهى.

مرحبًا بك إلى سين نيوز | سؤال وجواب أسئلة عامة، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...